العودة   منتديات المصطبة > الأقسام العامة > السياحة والسفر والتاريخ

السياحة والسفر والتاريخ كل ما يتعلق بالأماكن السياحية والتاريخية حول العالم ومعرفة تاريخ جميع الدول



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد

بسـم الله الرحمـن الرحـــيم ألمدينه ألمفقوده التى لم يخلق مثلها فى البلاد.. إرم ذات العماد او مدينة الالف عامود، ورد ذكرها في القرآن الكريم بسورة الفجر، هي مدينة عربية مفقودة،

السياحة والسفر والتاريخ


1 
BaNoTa ZaMaLKawYa

بسـم الله الرحمـن الرحـــيم

ألمدينه ألمفقوده التى لم يخلق مثلها فى البلاد..



إرم ذات العماد او مدينة الالف عامود، ورد ذكرها في القرآن الكريم بسورة الفجر، هي مدينة عربية مفقودة، ويذكر أنها كانت مدينة غنية وكانت تشكل مركزا تجاريا هاما في منطقة الشرق القديم
إرَم ذات العماد أو مدينة الألف عمود،‏ ورد ذكرها في سورة الفجر في القرآن، وقد اعتبرها بعض الباحثين والمؤرخين أنها مدينة في حين اعتبرها البعض الآخر مثل الطبري أنها قبيلة من بني عاد، كما قيل انها قبيلة ضربها الله بغضبه لكثرة خطاياها، وحسب خبراء الآثار يعتقد أن عمر أنقاض المدينة يعود لنحو 3000 سنة ق.م









صور مدينة ارم المذكورة فى القران الكريم التى لم يخلق مثلها فى البلاد...........



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد


مدينة ارم المفقوده



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد


مدينة ارم التي اصبحت تعتبر من اهم المناطق السياحيه



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد


اثار مدينة ارم


المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد
مدينة ارم ذات الالف عامود



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد


مدينة ارم


سياحه وتراث


المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد



المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد




مدينة ارم


المدينة المفقودة التى لم يخلق مثلها فى البلاد




صدق رب العزة حين قال وعز من قائل سبحانة :
{ألم ترَ كيف فَعل ربُّك بعاد. إِرم ذاتِ العمادِ. التي لم يُخلَقْ مثلها في البلاد}




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة فى منتديات المصطبة لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر إدارة الموقع وإنما تُعبر عن وجهة نظر كاتبها.