العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الإخبارية > أخبار مصر Egypt News

أخبار مصر Egypt News آخر اخبار مصر اليوم على مدار 24 ساعة، اخبار عاجلة من الصحف والجرائد المصرية


1 
حور عين

Kill Diabetes

مدرسة منقبة تقص شعر تلميذتين لرفضهما إرتداء الحجاب فى الأقصر ، معلمة منقبة تقص شعر تلميذتين لرفضهما إرتداء الحجاب فى الأقصر

مدرسة منقبة تقص شعر تلميذتين لرفضهما إرتداء الحجاب فى الأقصر

مدرسة منقبة تقص شعر تلميذتين لرفضهما إرتداء الحجاب فى الأقصر almstba.com_1350595830_259.jpg

قامت المعلمة إيمان أحمد كيلانى بمدرسة الحدادين الابتدائية المشتركة، التابعة لإدارة القرنة التعليمية غرب الأقصر، بقص شعر تلميذتين في المرحلة الابتدائية لرفضهما ارتداء الحجاب مما اثار جدلا واسعا في الأوساط الإعلامية والاجتماعية المصرية.

وفي التفاصيل ،كانت التلميذتان علا منصور قاسم ومنى بربش الراوي، 12 سنة، قد ذهبتا الأسبوع الماضي الى المدرسة من دون ارتداء حجاب.


وبمجرد دخول المعلمة المنقبة الى الصف ومشاهدة الفتاتين من دون حجاب قامت بقص شعر التلميذتين حيث أخرج تلميذ مقصاً من حقيبته، مطالباً هو وزملاؤه المعلمة بتنفيذ تهديدها.

، وذلك تنفيذا لتحذير سابق "لجميع الطالبات" من أنها ستعاقب من لا ترتدي الحجاب بقص شعرها.


ولم تبد المدرسة إيمان أبو بكر اسفها على ما فعلت مؤكدة أن ما قامت به ينطلق من "روح الدعابة والهزار" وحفاظا على هيبتها أمام باقي التلاميذ الذين أصروا على أن تقص شعر التلميذتين تنفيذا لتهديدها السابق بذلك.


وبعد تقديم والدي التلميذتين شكوى إلى وكيل وزارة التربية والتعليم ومثلها إلى النيابة، أحال وكيل وزارة التربية والتعليم بالأقصر زكريا عبد الفتاح المعلمة إلى التحقيق وعقابها بخصم شهر .


وطالبت المدرسة الرئيس محمد مرسى بالتدخل لرفع الظلم الواقع والذى يهدد مصير أسرتها ويهدد مستقبلها، وأكدت أنها تشعر بمرارة شديدة من كم الإهانات التي تعرضت لها فى وسائل الإعلام بسبب "التناول الخاطئ"، على حسب قولها، للواقعة التي لم تتعد "مداعبة مدرسة مع تلميذاتها".


واعترفت أبو بكر أنها أخطئت بقص شعر البنتين، لكنها لم تكن تعلم أن الأمر "سيستغله البعض استغلالا سياسيا لأنها ترتدى النقاب"، برغم عدم انتمائها لأى حزب ديني أو أى جماعة دينية، حسب قولها.







Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
المواد المنشورة والمكتوبة فى المنتدى لا تُعبر بالضرورة عن وجهة نظر القائمين عليه ولكنها تعبر عن وجهة نظر كاتبها فقط.